""معرف متصفح بينج"" ما هي الموانع الطبية للولادة الطبيعية ؟

ما هي الموانع الطبية للولادة الطبيعية ؟

ما هي الموانع الطبية للولادة الطبيعية ؟
ما هي الموانع الطبية للولادة الطبيعية ؟

ما هي الموانع الطبية للولادة الطبيعية ؟

تحلم كل امرأة حامل بولادة طبيعية إذ أنها أكثر أمانا علي صحتها وصحة الجنين ، إلا أن هناك بعض الموانع الطبية للولادة الطبيعية مما يجعل الطبيب يقرر اللجوء إلى الولادة القيصرية حفاظا على صحة السيدة والجنين ، ولتلافي الإصابة بنزيف ما بعد الولادة ، وخطر اختناق الطفل نتيجة الطلق المتلاحق و نقص نسبة الهيمجلوبين في الدم .

أقرئي أيضا :
ما هو الأسهل الولادة الطبيعية أم القيصرية ؟
ما هو الأسهل الولادة الطبيعية أم القيصرية ؟

أسباب طبية تمنع الولادة الطبيعية 

بالرغم أن الدراسات الطبية الحديثة توصي بعدم اللجوء للولادات القيصرية إلا في أضيق الحدود ، وإليك أهمها :

وضع الجنين داخل الرحم أحد الموانع الطبية للولادة الطبيعية

تعتمد الولادة الطبيعية في الأساس على وضعية الجنين داخل رحم الأم ، فوضعيته المثالية أن يكون رأسه في أسفل الرحم ، وأرجله في الأعلي ، في حال اكتشاف الطبيب خلال الفحص أن الجنين يتخذ وضعية مقلوبة والمعروفة باسم وضعية الجلوس بأن تكون رأسه في الأعلي وقدمه بالأسفل ، فهناك صعوبة أن تتم الولادة الطبيعية .

هناك وضعية أخري تعيق إتمام الولادة الطبيعية وهي أن يكون الجنين مرتكز إما في جانبي الرحم أو عرضيه ، وفي أغلب الأحوال فإن تلك الوضعيات سرعان ما تتغير مع اقتراب الولادة وممارسة الأم التمرينات الرياضية ، لكن في حال استمرارها يصبح الطبيب أمام خيارا واحدا وهو الولادة القيصرية .

حالة أخيرة تحتم إجراء ولادة قيصرية وهي العيوب الخلقية بالرحم ، حيث تعاني بعض السيدات من ضعف جدار الرحم مما يجعله غير مهيأ لتحمل آلام الطلق المستمر لساعات طويلة، في تلك الحالة ينصح الطبيب بالإسراع في إتمام الولادة حرصا على سلامة الأم ، ومنعا للنزيف الفجائي .

كبر حجم الجنين عن المعدل الطبيعي

تعمل زيادة وزن الجنين على صعوبة مروره في حوض المهبل مما يعيق الولادة الطبيعية ، وعادة ما يكون زيادة وزن الأم ومرض السكري هما السببان الرئيسان لكبر حجم الجنين ، ويعد الوزن الطبيعي للطفل ما بين الثلاث والثلاث والنصف كيلو جرامات ، أما إذا زاد الوزن عن ذلك فلا يكون أمام الطبيب مفر سوى الولادة القيصرية منعا لانقطاع الحبل السرى ، أو نقص الأوكسجين بدم الجنين .

ضيق حوض الأم

في حالات كثيرة يصبح ضيق الحوض مشكلة كبرى أمام الطبيب لولادة طبيعية سهلة ، إذ إن عظمتي الحوض البارزتين يشكلان رقم 7 وهو ما يمنع مرور الجنين خارج الرحم خاصة في حال زيادة وزنه أو كبر حجم الرأس ، وهذا ما يفسر لجوء الطبيب لقياس حجم الحوض يدويا قبل الولادة للتأكد من اتساعه أو عدمه .

الحمل بتوأم أو أكثر

إذا كانت الأم حامل في توأم أو أكثر فإن إجراء الولادة القيصرية ضرورة لابد منها لضمان سلامة كافة الأجنة ، ومنعا لإرهاق الرحم خاصة إذا كانت الولادة الأولى ، فوجود جنينين أو ثلاثة يجعلون الرحم والمهبل في حالة نشاط دائم وهذا بدوره يؤدى إلى مخاطر محتملة .

الأمراض الميكروبية في المهبل والرحم

بالرغم أن احتمالات الإصابة بالعدوى الفطرية والميكروبية خلال الحمل ضعيفة ، لكن هناك بعض السيدات يصبن بالتهابات مهبلية ، ومرض الهربس التناسلي وهو ما يحذر منه الأطباء لسهولة انتقاله للجنين عند الولادة الطبيعية ، لذا فإنه من الموانع الطبية للولادة الطبيعية ، وعند اكتشاف المرض تصبح الولادة القيصرية هي الحل الأمثل لكلا من الأم والجنين .

ما هو الأسهل الولادة الطبيعية أم القيصرية ؟
ما هو الأسهل الولادة الطبيعية أم القيصرية ؟

ارتفاع ضغط الدم وتسمم الحمل

يعرف تسمم الحمل بأنه ارتفاع ضغط الدم مع زيادة نسبة الأملاح والبروتينات الخطرة في البول، وهو ما يؤدى إلى كبر حجم قدمي الأم والتضخم الشديد إضافة لبعض التشنجات العصبية التي يصعب السيطرة عليها ، أما الطفل فتصيبه تشوهات عقلية وجسدية ، مع ضعف في النمو أو وفاته ، مما يلزم إجراء الولادة القيصرية في أقرب وقت ممكن دون أي تأجيل .

مشكلات الحبل السرى

تنحصر مشكلات الحبل السرى للجنين في تشوهاته الخلقية كأن يكون شديد الطول أو القصر ، مما لا يتيح حرية حركة الجنين وخروجه من حوض المهبل بأمان ، كذلك أنواع معينة من العدوى تهاجم المشيمة وهذا يضعف من قوة الحبل ، وبسبب بعض العادات الطبية الخاطئة التي تقوم بها الأم قد يلتف الحبل على الجنين مما يصيبه باختناق أو نقص نسبة الأكسجين بالدم ، وهذا يؤثر على قواه العقلية وصحته العامة بعد ذلك ، فمن المهم المتابعة الدورية بشهور الحمل الأخيرة .

أقرئي أيضا :
ما هي الموانع الطبية للولادة الطبيعية ؟
ما هي الموانع الطبية للولادة الطبيعية ؟

كيفية تحريض الرحم على الولادة الطبيعية ؟

مع دخول الشهر التاسع من الحمل تبدأ النساء بالشعور بقلق حيال الولادة سواء أكانت طبيعية أو قيصرية ، إلا أن اغلبهن تفضل الولاة الطبيعية لكونها الأكثر أمانا على صحتها وصحة جنينها ، ولتحفيز الطلق الطبيعي هناك عدة طرق تساهم في ذلك ومن أهمها : 

تناول التمر الرطب

يعد التمر طعاما سحريا لتحفيز الرحم وزيادة انقباضاته في الأسبوع الأربعين من الحمل ، وقد ذكر القرآن الكريم أهميته في تسريع عملية الولادة الطبيعية والتداوي من مضاعفات النفاس والنزيف ، يفضل تناوله يوميا بما لا يقل عن عشر تمرات .

الأطعمة الحريفة والتوابل

تمتاز تلك الأطعمة بقدرتها على زيادة حركة الأمعاء مما يجعل الرحم في حالة انقباض دائمة وهذا يسرع من الولادة ، لكن من الأفضل عدم الإفراط في تناولها تجنبا لالتهابات وحرقان المجاري البولية .

العلاقة الحميمية 

ينصح الأطباء بممارسة العلاقة الحميمية في الشهر الأخير حيث تفرز هرمون الأوكوسستين المعروف باسم هرمون السعادة ، وفيها تزداد انقباضات الرحم والشعور بألم الطلق ، وممارسة العلاقة لا خوف منها فهي آمنة تماما على صحة الأم والجنين .

ممارسة الرياضة المنتظمة

تخاف الحوامل من ممارسة الرياضة بالشهر الأخير ، لكن على العكس فإن تمارين الكارديو والسكوات تهيأ الرحم على الولادة ، وتزيد من معدلات الطلق والانقباضات المفاجئة ، إضافة إلى تدفق الدم لكافة أجزاء الجسم وهذا يقلل من أخطار ما بعد الولادة الطبيعية .

هل الديسك يؤثر على الولادة الطبيعية ؟
هل الديسك يؤثر على الولادة الطبيعية ؟

هل الديسك يؤثر على الولادة الطبيعية ؟

يثار تساؤل عن الديسك أو الانزلاق الغضروفي حول تأثيره على الولادة الطبيعية ، فقد اختلفت آراء الأطباء ما بين مؤيد ومعارض ، لكنها اتفقت على أن درجة الانزلاق تحدد نوع الولادة ، كذلك مدى تأثيره على الفقرات القطنية بالظهر ، وهذا ما يجعل بعض الأطباء يلجأ للولادة القيصرية تجنبا لأي مضاعفات على العمود الفقري .

لابد أيضا من الأخذ في الاعتبار أن الديسك يزيد مع الحمل والولادة بسبب التغيرات الهرمونية، مع الضغط الشديد على البطن بسبب زيادة وزن الجنين بشهور الحمل .


ما هي الوقاية من الولادة المبكرة ؟

تصاب بعض الأمهات بخطر الولادة المبكرة وذلك قبل الأسبوع 37 من الحمل لأسباب مرضية مختلفة ، مثل تشوهات الأجنة ، الإصابة ببعض الأمراض المزمنة ، المجهودات البدنية الخطرة ، هناك أساليب وقائية من الولادة المبكرة وهي :

الغذاء المتوازن والفيتامينات

تناول الغذاء الصحي والفيتامينات الدوائية يعملان على تعزيز صحة الأم والجنين ، كما يقللان من انقباضات الرحم المفاجئة ، والأهم منع التشوهات الخلقية المعرض لها الجنين بالشهور الأولي من الحمل .

تجنب التدخين

تهدد السجائر صحة الجنين حيث تؤذي رئتيه كما تحفز إصابته بالأورام السرطانية وهذا بالطبع يزيد من احتمالية الولادة المبكرة .

تجنب الإفراط في تناول الأدوية

هناك أدوية ممنوع على الحامل تناولها كأقراص البرد والمضادات الحيوية المختلفة ، حيث تزيد من سيولة الدم وهذا يسبب تجلطه ، لابد من استشارة الطبيب قبل تناول أي عقار دوائي .

وبهذا نكون قد ذكرنا الموانع الطبية للولادة الطبيعية مع تسليط الضوء على كل ما يتعلق بطرق تحفيز الولادة وتجنب الطلق المبكر .

تعرفي على موانع الولادة الطبيعية وضرورة الولادة القيصرية :-
author-img
ايجي طب

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent "" كود ادسنس""