; علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة

علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة

علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة
علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة

ما هو علاج الصفار عند المواليد حديثي الولادة ؟

ما هو علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة ؟ يتعرض معظم المواليد للإصابة بالصفراء نتيجة العديد من الأسباب من بينها عدم اكتمال نمو الكبد وإنتاج الأنزيمات المسؤولة عن التخلص من مادة البيليروبين " العصارة الصفراوية " أو قد تكون ناتجة عن عدم توافق فصيلة الدم لدى الأم والطفل ، ويتم العلاج إما من خلال تشجيع الرضاعة الطبيعية أو العلاج الضوئي وإليكم في مقالنا التالي جميع المعلومات المتعلقة بالصفراء عند المواليد .


نسبة الصفار عند المواليد

النسبة الطبيعية للصفراء عن المواليد هي من 2-5 ملليجرام من البيليروبين ، ولكن بعض الأطفال يعانون من ارتفاع نسبة البيليروبين حيث تكون النسب غير الطبيعية منه كما يلي :

نسبة الصفراء الفسيولوجية عند طفل بحالة جيدة هي 5-6 ملجم / ديسيلتر .

الصفراء المعتدلة عند طفل يرضع طبيعياً هي 12 ملجم / ديسيلتر .

نسبة الصفراء الفسيولوجية عند طفل لديه عوامل خطورة هي 17 ملجم / ديسيلتر .

الصفراء المرضية عند طفل يرضع طبيعياً 12-20 ملجم / ديسيلتر .

نسبة الصفراء المرضية الشديدة هي 17 ملجم وأعلى من ذلك

يساعد معرفة نسبة الصفار عند الرضيع في تحديد شدة الإصابة وطريقة العلاج التي تناسبه للتخلص من الأعراض وحمايته من الإصابة بالمضاعفات الناتجة عن هذا المرض .

أنواع صفار المواليد

يمكن معرفة الفرق بين أنواع الصفراء عند المواليد بحسب اليوم الذي تظهر به الأعراض فيما بعد الولادة ، وينقسم إلى الصفار الطبيعي والصفار المرضي .

الصفراء الفسيولوجية

عندما يصاب الطفل بالصفراء بعد اليوم الأول من ولادته وخلال الخمس أيام التالية للولادة فهذا يكون النوع الطبيعي والذي يزول عادة من تلقاء نفسه ، وهو يحدث نتيجة عدم اكتمال إنتاج أحد الإنزيمات في الكبد والمسؤول عن التخلص من العصارة الصفراوية ، يحدث هذا النوع نتيجة عدة أسباب ومنها :

إصابة الأم بمرض السكري .

الولادة المبكرة للطفل .

عدم حصول الطفل على قدر كافي من الرضاعة الطبيعية .

الصفراء المرضية 

أما الصفراء المرضية عند الرضع فهي تحدث منذ اليوم الأول للولادة ويكون هو النوع الأكثر خطورة وعادة يحتاج إلى علاج طبي سواء عن طريق الأدوية ونقل الدم أو العلاج الضوئي لتجنب المضاعفات التي تنتج عنه .


أسباب صفار المواليد

هناك أكثر من سبب يؤدي إلى إصابة المواليد بالصفراء المرضية ومن أشهرهم ما يلي :

الولادة المبكرة 

في حال ولادة الطفل مبكراً أي قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل فإن بعض أعضاء جسمه لا تكون متكونة بشكل طبيعي مثل الكبد وبالتالي لا يمكنه إنتاج الإنزيمات المسؤولة عن تكسير المادة المسببة للصفراء .

اختلاف فصيلة الدم

اختلاف فصيلة الدم بين الأم والطفل من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالصفراء ، ويحدث ذلك لأن الأجسام المضادة تنتقل عبر المشيمة إلى دم الجنين وعند ولادة الطفل تسبب تكسير في كرات الدم الحمراء وإنتاج معدل مرتفع من مادة البيليروبين المسؤولة عن الإصابة بالصفراء .

الرضاعة الطبيعية 

يعتبر الأطباء أن الرضاعة الطبيعية وجهان لعملة واحدة ؛ فهي قد تسبب الصفراء عند بعض المواليد أما بعض الأطفال قد يصابون بالصفراء نتيجة عدم حصولهم على قدر كافي من حليب الأم .

علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة
علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة

مضاعفات الصفراء عند الرضع

عند إصابة حديثي الولادة بالصفراء يجب معالجته بشكل سريع وذلك لأنها قد تسبب مضاعفات شديدة الخطورة على مستوى الجهاز العصبي والجسم بالكامل ومنها ما يلي :

الاعتلال الدماغي البيليروبيني الحاد

ربما تسبب المستويات المرتفعة من مادة البيليروبين عند حديثي الولادة الإصابة بالاعتلال الدماغي الحاد وعادة ً يكون مصحوب بمجموعة من الأعراض التي تشمل ما يلي :

ارتفاع درجة الحرارة .

الخمول وعدم القدرة على الاستيقاظ .

ارتخاء العضلات والتقوس الدماغي نحو الخلف .

البكاء ذو نبرة عالية .

اليرقان النووي

من المضاعفات شديدة الخطورة التي يتعرض لها حديثي الولادة بعد إصابتهم بالاعتلال الدماغي الناتج عن زيادة البيليروبين وتشمل الأعراض المصاحبة له ما يلي :

نظر الطفل للأعلى بشكل دائم .

الحركات اللاإدرادية في العضلات .

فقدان السمع .

التطور غير الطبيعي في الأسنان .

كيفية علاج الصفار عند المواليد
كيفية علاج الصفار عند المواليد

متى يختفي الصفار عند المواليد

عند الإصابة بالصفراء الفسيولوجية فإنها تزول من تلقاء نفسها بعد مرور أيام قليلة إلى أسابيع ، بينما الصفار المرضي يختفي اعتماداً على مدى استجابة الأطفال للعلاج وعادة ً يستمر مدة أطول مقارنة بالنوع الأول .


ما هو علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة ؟

يعتمد علاج الصفار عن الاطفال حديثي الولادة على عدة عوامل لأن هناك طرق علاجية متنوعة لكن الأمور التالية تحدد ما هو المناسب للطفل :

عمر الطفل .

نوع الصفراء ( الطبيعية والمرضية ).

نسبة الصفار عند الطفل .

سبب الإصابة بالصفراء .

وتشمل طرق العلاج المتبعة للتخلص من اليرقان عن الاطفال حديثي الولادة ما يلي :

نقل الدم لعلاج صفار المواليد

المواليد الذين يعانون من الصفراء نتيجة اختلاف فصيلة الدم الخاصة بهم عن فصيلة الدم الخاص بالطفل يحتاجون إلى تغيير الدم الذي يحتوي على نسبة كبير من خلايا الدم الحمراء المتكسرة ومنحهم دم طبيعي ولذلك يكون العلاج المناسب لهم هو نقل الدم بعد الولادة .

علاج صفار المواليد بالشمس

اكتشاف العلاج الضوئي لصفراء المواليد اعتمد في البداية على ضوء الشمس ، ولكن لا تعتبر الشمس مفيدة بدرجة كبيرة للأطفال ؛  فالأشعة المسؤولة عن تكسير البيليروبين هي الأشعة الزرقاء فقط من ضوء الشمس ، بينما الأشعة الأخرى قد تسبب مشاكل صحية للطفل .

ولذلك يجب تعريض الطفل لنافذة يدخل منها ضوء الشمس على ألا يكون هناك تعرض مباشر لأشعة الشمس ويكون ذلك في الصباح الباكر ووقت الغروب فقط حيث تكون الأشعة الضارة في الشمس بمعدل أقل في هذا التوقيت .

علاج الصفار بالضوء 

العلاج الضوئي هو أفضل الحلول لعلاج صفار المواليد ، وهو يتم عن طريق وضع الطفل الرضيع في حاضنة مع تسليط طول موجي معين من الأشعة تعمل على تكسير مادة البيليروبين التي تسبب هذا الاصفرار .

كما يتم مراقبة حالة الطفل بشكل مستمر للتعرف على مدى استجابته للعلاج وتطور حالته الصحية ولضمان عدم إصابته بالمضاعفات الخطيرة .

علاج الصفار عند حديثي الولادة
علاج الصفار عند حديثي الولادة

علاج الصفار عند الأطفال بالأعشاب

بعض الأعشاب الطبيعية قد تساعد في علاج الصفراء عند الأطفال الأكبر سناً الذين يمكنهم شرب السوائل التي تمد جسمهم بالعديد من العناصر المغذية .

ولكن لا يجب استخدام الأعشاب لعلاج الصفار عند حديثي الولادة لأن بعض الأعشاب قد تسبب لهم مخاطر صحية ولم يثبت حتى الآن فوائد للأعشاب في علاج الصفراء عند حديثي الولادة .

ماء الشعير

يساعد ماء الشعير في علاج اليرقان الذي يصيب الأطفال ، ويتم تحضيره من خلال علي كوب من الشعير في ثلاث لترات من الماء على نار هادئة لمدة ساعتين ثم إعطائه للطفل وهو بارد لعلاج اليرقان .

الحليب 

حديثي الولادة يحب أن يحصلوا على كمية كافية من حليب الثدي لعلاج اليرقان ، كذلك يساعد الحليب الأطفال الأكبر سناً من خلال تحسين عملية الهضم وبالتالي التخلص سريعاً من العصارة الصفراوية التي تفرز من الكبد .

عصير الليمون 

يحسن عصير الليمون من وظائف الكبد ويتخلص من اليرقان عند الأطفال ، وذلك عند إعطاء عصير الليمون المخفف بالماء الطفل أو المضاف إليه عصير الشمندر .

هنا اسرع الطرق لعلاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة :-

author-img
ايجي طب

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent